الجمعة، 2 سبتمبر، 2011

مشكلة السيارات الإيمبالا وجنرال موتورز


على الرغم من انقشاع غيوم الأزمة المالية الطاحنة التى كادت أن تغلق أبواب مجموعة جنرال موتورز إلى الأبد ، وعلى الرغم من أن تلك العودة لم تكن إلا بمساعدة دافعى الضرائب الأمريكيين ممن تحملوا دعم الشركة من الميزانية الخاصة للولايات المتحدة حتى استطاعت جنرال موتورز أن تعود من جديد ، إلا أن القيادة الجديدة لجنرال موتورز وعلى ما يبدو تأبى أن ترد الجميل إلى من كان لهم الفضل فى هذا الانجاز .

فمنذ قرابة العام رفعت احد مالكى سيارة شيفروليه ايمبالا طراز عام 2008 ، دعوة قضائية على جنرال موتورز تتهمها بالإهمال فى استدعاء سياراتها من طراز ايمبالا المنتجة فى الأعوام 2007 و 2008 بعد علمها بمشكلة فى نظام التعليق الخلفى تؤثر على عملية تآكل العجلات الخلفية بانتظام مما يتلف العجلات بعد استخدامها لفترة قصيرة .

حيث كشفت دونا تروسكى صاحبة الدعوة ، أن سيارتها لم تكمل الـ 10 آلاف كم ورغم ذلك قد تلفت عجلاتها الخلفية وكذا الكثير من سيارات ايمبالا التى تعانى من نفس المشكلة ويصل عددها إلى 400 ألف سيارة ، وأكدت دونا أن لديها من المستندات ما يؤكد علم جنرال موتورز بتلك المشكلة بعد مراسلتها لأجهزة الشرطة التى تستخدم نفس السيارة فى أعمالها اليومية ، واستدعاء كافة السيارات المعيبة لدى الشرطة وإصلاحها .

ولخطورة الموقف وقوة الأدلة التى قد تؤدى إلى خسارة جنرال موتورز لملايين الدولارات كتعويض لملاك السيارة إذا ما ثبتت صحة الادعاءات ، أعلنت جنرال موتورز فى رد رسمى على الدعوى القضائية أن المجموعة غير مسؤولة عن السيارة المعنية بعد أن تغير اسم المجموعة التى أشرفت على إنتاج ايمبالا فى هذا الوقت من مجموعة جنرال موتورز إلى جنرال موتورز المدينة ، بعد أن حطمتها الديون عام 2009 وأعادتها المساعدات الأمريكية إلى الحياة بإدارة جديدة .

وعلى الرغم من أن المجموعتين فى الحقيقة كيان واحد ، إلا أن الإدارة الحالية تبرر موقفها بعدم مسؤوليتها عن أيه أعمال تتعلق بالإدارة السابقة طالما أن تلك المشكلات خارج نطاق الضمان الممنوح من المجموعة السابقة للسيارة .

حتى الآن يظل الخلاف قيد التحقيق فى المحاكم الأمريكية فى انتظار القرار النهائى بتحمل جنرال موتورز " الجديدة " مسؤولية تلك السيارات المعيبة أو إلقاء اللوم على المجموعة المفلسة والتى على الأرجح لن توفر أيه تعويضات للمتضررين .

المصدر:أي فرات

Languagesar>ar YahooCEerror
المعيبة

السيارة الأكثر سرقة في الولايات المتحدة


على الرغم من التقدم التقنى فى وسائل الحماية للحفاظ على السيارات من هجمات اللصوص المتتالية ، إلا أن أساليب السرقة والاقتحام لازالت تجدى مع الكثير من السيارات المنتشرة فى الأسواق العالمية ، والتى صنفتها إحدى المؤسسات المهتمة ببيانات المفقودات فى الولايات المتحدة الأمريكية فى ترتيب يوضح أكثر السيارات سرقة واقلها طلباً فى عالم الإجرام .

وعلى رأس القائمة جاءت سيارة الدفع الرباعى الشهيرة كاديلاك سكاليد ، والتى تتميز بمعدل مبيعات مرتفع سواء داخل السوق الأمريكية أو خارجها على الرغم من تصنيفها كواحدة من أكثر السيارات عرضة للسرقة فى الولايات المتحدة ، حيث تصل نسبة السيارات المسروقة إلى 10.8 سيارة لكل 0100 سيارة مباعة من سكاليد ، وهى نسبة لا تكاد تقارن بنسبة النسخة البيك أب من سكاليد والشهيرة بـ EXT ، حيث ترتفع نسبة سرقة الأخيرة إلى 14 شاحنة من كل 1000 شاحنة مباعة .

وعلى عكس معدلات سرقة كاديلاك سكاليد التى تزيد بستة أضعاف عن المعدل الطبيعى ، تأتى السيارات الأخرى مثل أودى A6 والتى لم تسجل إلا حالات سرقة نادرة فى نهاية قائمة السيارات الثمينة المعرضة للسرقة بمعدل سيارة من كل 2000 سيارة مباعة .

وقد تضمنت القائمة إلى جانب كاديلاك سكاليد العديد من السيارات الشهيرة ، منها على سبيل المثال فورد F-250 و F-450 وشيفروليه سيلفرادو ، و GMC سييرا ، وشيفروليه افلانش ، و GMC يوكون ، وكرايسلر 300 ونيسان ماكسيما ودودج تشارجر .

المصدر:أي فرات

استعدادا لفرانكفورت نسخة سباستيان فيتل من FX


على الرغم من كونها سيارة كروس أوفر تهتم بمظهرها وأداءها خارج الطرقات ، إلا أن انفينيتى FX قد تلقت صفقة الأحلام بحصولها على شرف تمثيل بطل العالم للفورميلا 1 فى معرض فرانكفورت من بين كافة أفراد العائلة اليابانية التابعة لمجموعة نيسان .

فمع الانطلاقة المميزة للتعاون بين شركة انفينيتى وفريق ريدبول ريسينج للفورميلا 1 والتى تهدف إلى تعزيز تواجد انفينيتى داخل القارة الأوروبية وحول العالم ، قدمت انفينيتى العديد من المفاجآت مستغلة رموز ريدبول المميزة والتى يمكنها أن تحشد محبى السيارات من حول العالم فى أيه مناسبة .

وفى فرانكفورت حيث الأضواء ، استغلت الشركة سيارتها FX الكروس أوفر الرائعة فى تقديم نسخة خاصة باسم سباستيان فيتل – بطل العالم للفورميلا 1 عام 2010 – لتستعرض من خلالها الشركة مدى تقدمها فى جانب الأداء والتطوير بالتعاون مع شركاءها ، حيث استعانت الشركة بخبرات فيتل وموهبته فى تطوير السيارة وتحسين أداءها لتستفيد من كامل قوتها التى تصل إلى 390 حصان فى تقديم نكهة خاصة لمحبيها .

وعلى الرغم من كشف انفينيتى الستار عن سيارتها الجديدة ، إلا أن تفاصيل التعديلات التى طرأت على النسخة الخاصة لازالت طى الكتمان ، ولكن من المتوقع أن تكشف انفينيتى عن مزيد من التفاصيل مع اقتراب موعد العرض الرسمى للسيارة منتصف الشهر القادم .

المصدر:أي فرات

Languagesar>ar YahooCEerror
فرات

أودي R8...صور جديده لنسخة محسنة من أودي Rb


على الرغم من عصريتها وتصدرها لقوائم المنافسة فى عالم السيارات فائقة الأداء ، إلا أن جسد أودى R8 الرشيق وتصميمها الابداعى يخفى خلفه تجاعيد خمس سنوات من المنافسة ، وهو وقت كافى للغاية للبدء فى الحديث عن نسخة محسنة من السيارة يمكنها الصمود أمام الكثير من التحديات الجديدة سواء من داخل القارة الأوروبية أو خارجها .

وبالحديث عن بعض التحسينات التى تحضر لها أودى لصغيرتها R8 ، تبادلت بعض المواقع الإخبارية صورة لما يبدو كنموذج تصميمى من أودى R8 يظهر بتصميم جديد يحمل معظم الخطوط الرئيسية للجيل الحالى مع بعض التعديلات الأكثر حدة وثورية ، حيث حصلت السيارة على مصابيح اكبر حجماً وأكثر قرباً من التصميمات التى حملتها السيارات التجريبية المقدمة مؤخراً من أودى بمصابيح الـ LED المميزة .

وعن التعديلات الفنية التى قد تلحق بتلك النسخة إذا صح ما أشيع عن خطط أودى ، فعلى الأرجح ستحصل السيارة على تحسينات على المحركات المتوفرة للنسخة الحالية من R8 ، إضافة إلى حصول السيارة على ناقل حركة أفضل من الناقل الحالى ، حيث من المرجح أن تزود R8 فيما بعد بناقل ثنائى القابض مستمد من شقيقاتها فى مجموعة فولكس فاجن إضافة إلى إمكانية تحولها إلى نظام دفع خلفى اختيارى .

ويتوقع الكثيرون أن تكشف أودى عن خططها بخصوص R8 خلال فعاليات معرض فرانكفورت الدولى القادم ، إلا أن تلك التوقعات قد تقابل بخيبة أمل نظراً لضيق الوقت الذى قد تطور فيه أودى نسخة نهائية يمكنها اعتلاء المنصات فى فرانكفورت ، ومن المرجح – إن صحت التقارير – أن تظهر تلك النسخة المحسنة بداية العام المقبل أو نهاية العام الجارى على أقصى تقدير .

المصدر:أي فرات

نسخة للطرقات من V12 زاجاتو من أستون مارتن في فرانكفورت




بعد الظهور القوى فى سباق ليمانز 24 ساعة للتحمل ، تظهر أستون مارتن فى فرانكفورت بمفاجأة مدوية جديدة بعد إعلانها نيتها تقديم نسخة طرقات من سيارتها الرائعة V12 زاجاتو والتى قدمتها الشركة كسيارة سباقات منذ عدة أشهر .

فبالتعاون مع علامة زاجاتو العريقة ، وبالاستعانة بقاعدة بناء V12 فانتاج ، استطاعت أستون مارتن أن تحصل على الضوء الأخضر لإنتاج 150 نسخة من V12 زاجاتو والتى من المتوقع أن تخطف الأنظار فى معرض فرانكفورت منتصف الشهر القادم ، حيث ستحافظ السيارة على الكثير من خطوط التصميم المطبقة فى نسخة السباقات .

فبداية من الواجهة ذات شبكة التهوية الرائعة كبيرة الحجم والتى توحى بوحشية زاجاتو وقوة محركها ، ومروراً بالمشتت الأمامى والذى يعمل على تثبيت المقدمة ودعم السيارة فى المنعطفات ، وكذلك غطاء المحرك مفتول العضلات والذى يسرى بخطوط التصميم حول الزجاج الأمامى والسقف الذى يشبه فى تصميمه غطاء مقصورة الطيران فى المقاتلات الحربية .

ارتباط وأخيراً فى الخلف ، حيث الجناح الكبير أعلى صندوق الأمتعة لدعم V12 زاجاتو على السرعات الكبيرة ومشتت الهواء السفلى الكبير المساهم فى نفس الوظيفة ، حيث يمكن للمحرك الـ V12 ذو الست لترات ان يصل بحاجز القوة الى 510 حصان و 570 نيوتن / المتر من العزم .

ومن المقرر أن يحظى أولى عملاء أستون مارتن بنسختهم الخاصة من تلك السيارة بحلول منتصف العام المقبل على أن تنتهى أستون مارتن من تسليم كافة السيارة لاحقاً وحتى العام التالى 2013 ، اما عن سعر السيارة ، فهى متاحة لمن يمكنه اللحاق بقطار الحجز الذى يكلف الصعود اليه 330 ألف جنيه استرلينى دون حساب الضرائب .

المصدر:أي فرات