السبت، 18 فبراير، 2012

ألفا روميو...بنسخة تجارية 4c تعود للولايات المتحده عام 2014..ألفا روميو


بعد فترة غياب طويلة لعملاق السيارات الرياضية ألفا روميو عن الأسواق الامريكية ، قررت ألفا روميو العودة و بقوة للسوق الأمريكى عام 2014 ، وذلك عندما كشف تقرير عن نيتها تقديم نسخة الإنتاج من رائعتها الإختبارية الجديدة ألفا روميو 4C خلال فعاليات معرض أمريكا الدولى للسيارات عام 2014 ، بعد ثلاثة سنوات من كشف النقاب عن النسحة الإختبارية منها لاول مرة خلال فعاليات معرض جنيف الدولى للسيارات العام الماضى .
وطبقا للنسخة الإختبارية فإن ألفار روميو 4C الجديدة يبلغ طولها حوالى أربعة أمتار وهو نفس طول طراز ميتو تقريبا ، وتم التوسع فى الإعتماد على الكربون و الالمونيوم أثناء بناء الهيكل ، لتزن فى المجمل مايقارب الـ850 كجم فقط ، أما بخصوص الجانب الميكانيكى فقد ذكر التقرير أن 4C الجديدة ستعتمد على محرك توربينى يقع فى منتصف السيارة رباعى الإسطوانات سعة 1.8 لتر ، ينتج قوة حصانية تقدر بـ230 حصان ، متصلا بناقل حركة مزدوج القابض لنقل الطاقة إلى المحاور الخلفية للسيارة .
وفى سياق متصل نوه التقرير إلى خطط الفا روميو المستقبلية للسنوات القليلة المقبلة التى تشمل طراز خماسى الابواب من ميتو ، طراز جديد من سبيدر ، نسختين كروس اوفر و إستشين واجن من جوليا ، بالإضافة لجيل جديد من 6C الأسطورية .

المصدر:أي فرات

توينجو RS الرياضية..الجديده من رينو لعام 2013..توينجو RS الرياضية


بعد أقل من عام على طرح شركة رينو الفرنسية للجيل الجديد كليا من توينجو 2012 ضمن فعاليات النسخة الماضية من معرض فرانكفورت الدولى للسيارات منتصف سبتمبر الماضى ، وبعد أقل من عدة شهور على إتباع رينو للطراز الأساسى بطراز رياضى محدث ألا وهو توينجو RS ، وبعد نجاح هذين الطرازين تجاريا فى الأسواق الأوروبية ، قرر الصانع الفرنسى رينو مفاجأة عشاق هذا الطراز بالإعلان عن نسخة محسنة من توينجو RS الرياضية لعام 2013 .
خارجيا لا يختلف الحال كثيرا عن النسخة الحالية من توينجو RS 2012 سوى فى المقدمة الرياضية الأكثر شراسه عبر إعادة هيكلة المصد الأمامى وشبكة المنتصف على غرار سيارات F1 الرياضية ، أما ميكانيكيا فلا تزال توينجو RS 2013 تعتمد على نفس محرك النسخة الرياضية الحالى سعة 1.6 لتر بقوة 133 حصان و عزم دوران يبلغ 160 نيوتن.متر ، مع كفاءة فى إستهلاك الوقود تصل إلى 6.5 لتر لكل 100 كم .
وذكرت رينو أن باب حجز تلك النسخة المحسنة سيبدأ فى 20 فبراير الحالى فى الأسواق الفرنسية على أن يمتد لباقى الأسواق الأوروبية تباعا بسعر يبدأ من 17 ألف يورو للنسخة الواحدة .

المصدر:أي فرات

مطالب بتطوير موديلات مستقبلية للوتس من الملاك الجدد لبروتون


دار في الآونة الأخيرة جدل كبير حول مصير شركة لوتس المملوكة لبروتون الماليزية حيث انتشرت شائعات حول البيع المؤكد للوتس في القريب العاجل الا أن هذا الجدل حسمته DRB-Hicom المالك الجديد لبروتون بصورة مؤقتة من خلال طلبها من لوتس مواصلة تطوير موديلاتها المستقبلية .
وجديرا بالذكر أن لوتس واصلت تحقيق الخسائر المالية الكبيرة منذ بيعها الي بروتون عام 1996 وقد أدي ذلك مدعوما بمعاناة بروتون نفسها من بعض المشكلات كانخفاض حصتها السوقية بنسبة 50% الي تأكيد كون بيع لوتس خيارا منطقيا لبروتون ووفقا لذلك دارت شائعات حول اقتراب "جيني كابيتال" التي تملك فريق لوتس للفورميلا 1 أو مجموعة SAIC من حسم شراء لوتس الا أن قيام مجموعة DRB-Hicom بالاستيلاء علي حصة تبلغ 42.7% في بروتون في حركة مفاجئة في يناير الماضي أربك حسابات المشترين المحتملين وأصبح بالتالي مستقبل لوتس غير واضح المعالم وتبع ذلك ظهور تقارير تؤكد ان داني بهار المدير التنفيذي للوتس كان مهتما بصفة شخصية بشراء لوتس من مالكها الحالي DRB-Hicom كما واصل بحثه من جهة أخري عن شريك يسانده بعد شراء لوتس مباشرة.
الا أن بهار قال مؤخرا في مقابلة صحفية ان مسئولي DRB-Hicom أخبروه ان يمضي قدما في خطط تطوير السيارات الجديدة في لوتس مما يعني انه وفي الوقت الحاضر لا يوجد اي تغيير في وضع الشركة وقال داني " لقد شرحنا لـ DRB-Hicom خططنا القادمة واخبرونا أن نستمر بنفس الخطط دون تغيير". وأضاف " فكرة البيع أصبحت مستبعدة علي حد علمي نظرا للطلب الكبير علي موديلاتنا مثل Evora GTE وExige ." وعلاوة علي ذلك فقد اشاعت لوتس مؤخرا اطلاقها موديل جديد في معرض جنيف للسيارات وعلي الرغم انها لم تكشف الكثير من التفاصيل الا ان السيارة التي سيكشف عنها الشهر القادم يمكن ان تكون النسخة المكشوفة الكبروليه من Evora أو ربما تكون نسخةElan الجديدة كلية والتي كان مخططا اطلاقها في 2013.
وجديرا بالذكر ان لوتس لم تقم خلال 12 عام بتقديم موديلات جديدة حتي اطلقت عام 2008 Evora وكشفت بعدها في معرض باريس الدولي عام 2010 عن 5 موديلات جديدة دفعة واحدة ومن أهم موديلات لوتس الجديدة Elise ، Esprit ،Elan وEterne الصالون .

المصدر:أي فرات

للحد من الإختناقات المرورية اليابان تعود لعصر الديناصورات


تستعد اليابان لافتتاح جسر جديد أطلق عليه اسم "جسر الديناصور" خلال نهاية الاسبوع الحالي ويربط بين العاصمة طوكيو وجزيرة صناعية يبني عليها محطة حاويات جديدة في خليج طوكيو وقد قامت اليابان بالانتهاء من اقامة الجسر الذي استغرق بناؤه 10 سنوات للحد من الزحام المروري في طوكيو التي تعتبر من أكثر مدن العالم التي تعاني من الزحام المروري حيث يقطن بها أكثر من 35 مليون شخص.
وكانت اليابان قد خططت لاقامة هذا الجسر في اطار استعدادات طوكيو لتقديم ملف استضافة دورة الالعاب الاوليمبية 2016 وعلي الرغم من انها خسرت سباق استضافة البطولة لصالح ريودي جانيرو البرازيلية الا أن البنية التحتية التي اقامتها اليابان لتعزيز فرصها في استضافة البطولة تثبت يوميا انها كانت تستحق فعلا الاستثمار فيها ومن ضمنها هذا الجسر العملاق الذي يبلغ طوله 1.6 ميل أي ما يعادل 2.5 كم بعرض 4 حارات وقد أطلق عليه جسر الديناصور نظرا لمظهره الغريب الشبيه بمظهر حيوان الديناصور المنقرض .
ووفقا لوكالة انباء بلومبرج فان الجسر تكلف 113 مليار ين وتتوقع حكومة اليابان ان يدر سنويا قرابة 19 مليار ين وتبلغ حمولة الجسر 32.000 سيارة يوميا وعلق شينيتشي ايشي كبير المستشارين في معهد ابحاث نومورا قائلا " الجسر الجديد سيخفف الازدحام في المنطقة الساحلية بالكامل حيث للوقت اهمية قصوي وهو الأمر الذي يعني ان تأثير الجسر اقتصاديا يتعدي توقعات الحكومة بمرتين او ثلاث مرات ".
فيما قال كوكي هوساكا مهندس مدني ان الجسر الذي يزن 36.000 طن يمكن ان يصمد أمام الزلازل التي تضرب طوكيو مباشرة وجديرا بالذكر أن الجسر الضخم جاء بناؤه ليكون متسعا وعاليا بما فيه الكفاية لتمر السفن اسفله الا ان ارتفاعه الكلي كان محدودا نظرا لقربه من موقع مطار هانيدا وبسبب هذه القيود علي الارتفاع فان خيار الجسر المعلق لم يكن متاحا حسب قول الخبراء وبدلا من ذلك قام منفذو الجسر بانفاق عامين في بناء الدعامات وهو الأمر الذي وصفه مدير المشروع يوشيفومي كومادا بأنه كان أمرا محطما للاعصاب بسبب صعوبات وتحديدات البناء.

المصدر:أي فرات

خلل في موديلات شيفروليه تريل بليزر وNHTSA تحقق في الأمر


فتحت الإدارة القومية لسلامة المرور على الطرق السريعةNHTSA تحقيقا جديدا حول خلل يؤدي لاشتعال حرائق في ابواب موديلات الدفع الرباعي من شيفروليه تريل بليزر التي أنتجت عامي 2006و2007 وهو الأمر الذي قد يطال 309.000 سيارة فيما ذكرت NHTSA ان المشكلة ترتبط بمفتاح غلق النوافذ او بعض الاجزاء الكهربائية الأخري في هذه الموديلات وأشارت الي أنها فتحت التحقيق بعد تلقيها 12 شكوي من أصحاب موديلات تريل بليزر حول وجود دخان او نيران داخل سياراتهم الا ان الأمر لم يسفر عن وقوع اصابات.
ووفقا لصحيفة ديترويت نيوز فان جنرال موتورز صرحت بأن هذا الخلل لم يؤدي الي تدمير اي سيارة من السيارات موضوع الشكوي بسبب الحرائق علي الرغم من ذوبان بعض الاجزاء الداخلية واصابة المقاعد بحروق ويبدو الأمر كما لو كان ظاهرة ديجافو حيث فتحت NHTSA مؤخرا تحقيق مماثل حول حرائق في أبواب سيارات تويوتا كامري وRAV4 لنفس السبب وهو الأمر الذي قد يؤدي لاستدعاء 830.000 سيارة تويوتا .
ولهذا فان NHTSA تحقق في ما اذا كانت جنرال موتورز وتويوتا قد قامتا بالحصول علي مفاتيح غلق النوافذ من نفس المصنع أم لا واذا كان هذا هو الحال فان موديلات أخري لعلامات تابعة لجنرال موتورز قد تطالها التحقيقات لتقاسمها نفس المفاتيح من نفس المورد وتتمثل هذه الموديلات في GMC انفوي وبويك رينير وساب 9 و7X وذلك علي الرغم من ان الادارة لم تتلق اي شكاوي من اصحاب تلك الموديلات.

المصدر:أي فرات