الاثنين، 28 مارس، 2011

وبسبب الزلزال 22 مارس هو الميعاد الجديد لإعادة إنتاج السيارات في اليابان



تسببت الكارثة الناتجة عن الزلزال الرهيب وموجات توسونامى التى ضربت الساحل الشرقى لليابان فى صباح يوم الجمعة الماضية الى اجبار جميع شركات السيارات الى وقف خطوط انتاجها مؤقتا نتيجة لما سببته الكارثة بدمار رهيب فى البلاد .

وقد أعلنت شركة تويوتا فى بيان لها اليوم انها مددت الإيقاف حتى الثانى والعشرين من مارس فى كافة مصانعها فى اليابان بما فيها المصانع الفرعية , ووفقا للتقارير فإن هذا الإيقاف كلف تويوتا – وهى الصانع الأكبر فى اليابان – حتى الآن اكثر من 40000 سيارة .

وقد أضافت ايضا فى تقرير مكتوب لها انها ستستأنف العمل جزئيا بمصانع قطع الغيار ابتدأ من غدا الخميس الموافق 17 مارس ,وتخطط لإعادة العمل بخطوط الإنتاج ابتداءا من الثانى والعشرين من مارس الشهر الحالى

0 التعليقات:

إرسال تعليق