الأربعاء، 15 فبراير، 2012

إرتفاع قيمة الين يخفض من تصنيف تويوتا في اليابان

خفضت وكالة تقييم واستثمار المعلومات وهي وكالة تصنيف يابانية الاربعاء الماضي تصنيف تويوتا الائتماني والشركتين التابعتين لهاDenso وtoyota Finance من درجة التصنيف الائتماني الممتاز (AAA) الي(AA-plus) مستشهدة باستجابة تويوتا غير الكافية لارتفاع قيمة الين. ومما لاشك فيه أن الأمر يستغرق مزيدا من الوقت بالنسبة لصناع السيارات الكبار للتماشي مع التغيرات المحيطة الا أن عدم اتخاذ تويوتا لتدابير صارمة بما فيه الكفاية لمواجهة ارتفاع قيمة الين ساهم بشكل قوي في خفض تصنيفها.
وقد عاني الاقتصاد الياباني في الشهور الثلاث الأخيرة من عام 2011 بشدة نتيجة لارتفاع قيمة الين والفيضانات التي ضربت تايلاند مما تسبب في اضرار بالغة لشركات السيارات التي تمتلك مصانع لها هناك مثل تويوتا وقد انكمش الاقتصاد الياباني الثالث علي العالم بواقع 0.6% في الربع الأخير من 2011 بينما جاء اجمالي التراجع في 2011 بمعدل 0.9% حسب مجلس الوزراء الياباني فيما كان معدل النمو خلال 2010 قرابة 4.5% أما في 2009 فقد انكمش الاقتصاد الياباني بواقع 5.5% في اعقاب الازمة المالية العالمية .
وقالت تويوتا انها تتوقع الان توسع مبيعاتها العالمية لتصل الي 7.410 مليون سيارة في السنة المالية التي تنتهي 31 مارس وهو اعلي من توقعاتها في ديسمبر الماضي ببيع 7.380 مليون سيارة نظرا لارتفاع أرباحها التشغيلية الفصلية والتي تعززت بفضل خفض التكاليف ودعم الحكومة اليابانية.



المصدر :أي فرات

0 التعليقات:

إرسال تعليق