الثلاثاء، 14 فبراير، 2012

مازدا ...خسائر فادحة تنضم فيها للباحثين عن شراكة ..مازدا



توقعت شركة مازدا اليابانية في الاسبوع الماضي تحقيق خسائر صافية للشركة تقدر بـ 100 مليار ين ياباني أي ما يعادل 1.29 مليار دولار خلال السنة المالية التي تنتهي في 31 مارس القادم وهو الأمر الذي يتوازي مع انخفاض مبيعاتها العالمية الي 1.25 مليون وحدة أي بتراجع يبلغ 2% عن العام الماضي.
وتعد هذه هي السنة الرابعة علي التوالي التي تحقق مازدا فيها نتائج سلبية حيث تعد خسائر هذا العام ثاني أكبر خسارة تحققها الشركة خلال 11 عام بعد أن خسرت خلال السنة المالية الماضية التي انتهت في 31 مارس 2011 قرابة 2 مليار دولار وقد اضطرت الظروف الاقتصادية الصعبة المدير التنفيذي لمازدا تاكاشي يامانوتشي التأكيد علي ان الصانع الياباني يسعي بنشاط للعثور علي شركاء من أجل مساعدته علي التغلب علي الصعوبات المالية التي تواجهه وأكد يامانوتشي أن زيادة رأس المال أمر ضروري لمازدا فيما يبدو ان الطريق الوحيد لذلك سيكون من خلال بيع المزيد من الأسهم وهو أمر وراد بقوة حيث أن يامانوتشي لم يستبعد ذلك من الخيارات المتاحة بعد أن ذكر ان مازدا تدرس كافة الخيارات .

ويذكر أن مازدا هي أكثر الشركات اليابانية التي تصدر سياراتها للخارج ومن هنا يتضح حجم المشكلة التي تعانيها نظرا لقوة الين امام الدولار واليورو وباقي العملات الأخري وهو الأمر الذي يؤثر علي ارباح مازدا من مبيعاتها في الخارج ويؤدي لتقلصها . وفي محاولة منها للتعامل مع الأزمة فان مازدا التي تنتج بالفعل مازدا 2 المدمجة في فيتنام تقوم حاليا ببناء مصنع جديد لها في المكسيك حيث ستقوم من خلاله بتجميع مازدا 2 ومازدا 3 المدمجة لأسواق أمريكا الشمالية والجنوبية وذلك بدءا من عام 2013 .

وقد استثمرت مازدا أكثر من 1.2 مليار دولار في عام 2009 - وهو المبلغ الذي حصلت عليه من خلال بيع أسهمها - في تطوير مجموعة محركاتها الجديدةSkyactiv سواءا البنزين أو الديزل ووضع يامانوتشي آماله في ان تكون الاستثمارات الجديدة في المحركات عامل جذب للشركاء المحتملين خاصة وأن المحركات الاقتصادية في استهلاك الوقود والتي قدمتها مازدا سابقا اثبتت قدرتها علي مساندة الشركة في جذب الشركاء.

المصدر:أي فرات

0 التعليقات:

إرسال تعليق