السبت، 16 يوليو، 2011

أنباء عن إحتمالية دخول جاجوارلفئة الـ LMP1 الأسرع فى سباقات التحمل


تعد التعديلات الجديد التى أجراها الاتحاد الدولى لرياضات السيارات ( FIA ) ، على العديد من فئات السباقات باب جديد يفتح قوائم المشاركين فى تلك البطولات للمزيد من الصناع والفرق الجديدة التى تصب مشاركتها فى مصلحة البطولة وجمهورها بشكل عام .

فبانخفاض تكاليف التشغيل وتكافؤ الفرص ، تشجعت الكثير من شركات السيارات على الانضمام لسباقات التحمل ، والتى تعد الحقل الأكثر خصوبة لاكتساب الخبرات فى عالم سيارات الأداء وتطويرها ، اثر الضغوط الكبيرة التى تتعرض لها تلك السيارات أثناء سباقات التحمل .

فبصراع أودى وبيجو المستمر على القمة ، وارتقاء أستون مارتن من فئة الـ GT إلى فئة الـ LM1 ، وكذلك احتمال انضمام تويوتا إلى صفوف المنافسة ، اشتعلت التحديات من جديد فى عالم سباقات التحمل لتجبر جاجوار على تجهيز فريقها للعمل على سيارة جديدة فى فئة الـ LMP1 ، والتى تعد الفئة الأسرع من بين السيارات المغلقة فى العالم .

فحسب التقارير لاقت الفكرة استحساناً كبيراً من المجموعة الأم المالكة لجاجوار ( تاتا موتورز ) ، وستعمل جاجوار على الانضمام لبطولات التحمل فى اقرب وقت ممكن بعد الانتهاء من عمليات التطوير لسيارتهم .

يذكر ان عودة جاجوار الى عالم سباقات التحمل ستكون الاولى منذ انقطاعها عام 1991 وانتصارها الرائع عام 1990 فى سباق الـ 24 ساعة بسيارتها XJR-12 .

المصدر:أي فرات

0 التعليقات:

إرسال تعليق