السبت، 16 يوليو، 2011

BMW تعرب عن نيتها لإعادة تجربة الفئة الخامسةGT مع الفئة الأولى


لم يعد الفكر التسويقى لشركة BMW واضحا فى الفترة الأخيرة بسبب القرارات المفاجئة وتغير الكثير من الاتجاهات فى مجال تطوير الطرازات الجديدة ، ومن أكثر القرارات غرابة هو قرار تحويل الجيل القادم من الفئة الأولى إلى سيارة دفع أمامى ، بعدما كانت BMW تفتخر بكونها الشركة الوحيدة التى تقدم سيارة هاتشباك صغيرة ذات دفع خلفى .

وتجرى حاليا الكثير من المباحثات الموسعة داخل الشركة عن مدى قدرة سيارة الدفع الأمامى المنتظرة على تقديم متعة الأداء الذى طالما عرفت به سيارات BMW ، إلا أن تقارير نشرتها مجلة اوتوكار الانجليزية تشير إلى أن المباحثات قد انتهت إلى حل جيد يضمن لـ BMW عدم المغامرة بتاريخها وارتكاب غلطة جديدة تحسب ضدها أمام المنافسين .

فقد قررت الشركة أن تطلق نسخة GT من الفئة الأولى ذات طابع عملى ومؤخرة أطول من الفئة الأولى على غرار الفئة الخامسة GT ، لتقدمها BMW بدفع أمامى وتختبر من خلالها مدى نجاح هذا القرار ، وبناء عليه تقرر ما إذا كان الجيل الجديد من الفئة الأولى سيستكمل طريقه بدفع خلفى أم سيتحول إلى الأمامى ، ولتضمن BMW أن تحاكى السيارة ما ستكون عليه سيارة الدفع الأمامى من الأجيال الجديدة ، ستُحمل الفئة الأولى GT على قاعدة بناء جديدة كلياً وتعليق رياضى متطور مع خيار للدفع الكلى للعجلات .

وعلى الرغم من أن فكرة الفئة الأولى GT ستوفر على BMW مغامرة إطلاق جيل جديد من الفئة الأولى قد لا يتقبله عملاءها ، إلا أن الشركة قد تقع فى خطأ اكبر اثر إطلاق سيارة فى فئة أثبتت من قبل أنها غير مقبولة من العملاء ، حيث أعلنت BMW منذ عدة أسابيع توقفها عن إنتاج الفئة الخامسة GT اثر فشل السيارة رسمياً فى الاقتراب حتى من الحد الأدنى المتوقع من المبيعات وتراكم المخزون المنتج لدى الوكلاء .

المصدر :أي فرات

0 التعليقات:

إرسال تعليق