الأحد، 26 يونيو، 2011

رواتب الموظفين تقف عاائق كبير أمام علامة ساب السويدية


هي واحدة من أفضل العلامات التي تقدم كل ما هو جديد فى مجال الأمان والتطور التقني والهندسي في اوروبا ، وبرغم هذا لازال مستقبل علامة ساب السويدية يشوبه كثيراً من الغموض؛ حيث صرّحت شركة سبايكر الأم مؤخّراً أنها لا تستطيع دفع رواتب الـ 3800 موظف عندها، بسبب عدم قدرتها على الحصول على تمويل قصير الأجل لها.

وصرّحتكل من ساب و سبايكر بأنهما "في تشاورات ومحادثات مستمرة مع العديد من الأطراف" لتامين تمويل قصير الأمد، يتمثّل في بيع وتأجير بعض الأصول العقارية لساب.

وقالت ساب في بيان صحفي: "هذه المشاورات مستمرة، وبطبيعة الحال ليس هناك ضمانات بنجاح هذه المحادثات أو ضمان الحصول على التمويل المطلوب".

وصرّحت الشركة كذلك بأن ساب لازالت تواصل مفاوضاتها مع مورّديها للتوصّل لاتفاق على شروط الدفع لاستئناف تدفق قطع الغيار والمكوّنات لسياراتها بانتظام.

وكان مصنع ساب "ترولهوتان" قد توقّف عن الإنتاج منذ الثامن من حزيران/يونيو بسبب نقص قطع الغيار، وقبل ذلك، أغلقت الشركة مصنعها في شهري إبريل ومايو.

0 التعليقات:

إرسال تعليق