الاثنين، 27 يونيو، 2011

الإحتفال بمناسبة إطلاق النسخة 100000 من الرائعة أودي A1


قبالة خط التجميع في مصنع أودي في منطقة Forest في بروكسل ببلجيكا، احتفلت الشركة الألمانية، بخروج النسخة رقم 100.000 من الهاتش باك النخبوية الصغيرة A1 من خطوط الإنتاج، وهي النسخة التي برهنت على نجاح A1 المدوي بعد عام واحد فقط من إطلاقها، ودون تسويقها في إحدى الأسواق بالغة الأهمية، وهي سوق أمريكا الشمالية إلى الآن.

للاحتفال بهذه المناسبة، دعت شركة أودي الملك ألبرت الثاني -ملك بلجيكا- لزيارة المنشأة التصنيعية المكلفة بتجميع هذا الطراز الأنيق، مع رئيس الشركة الألمانية العريقة، روبرت ستادلر، في إطار رحلة سياحية خاصة، نظّمتها الشركة بصفة خاصة.

"نحن فخورون جدا بزيارة الملك ألبرت الثاني، ملك بلجيكا، والتي تمثل الاهتمام الكبير الذي أولاه ملك بلجيكا لمصنع أودي "، كانت هذه هي كلمات روبرت ستادلر التي استهل بها حديثه لعمال ومهندسي المصنع، احتفالا بتلك المناسبة، ثم أضاف ستادلر: "لقد كان مصنع Forest جزءًا مُهمًا من عائلة أودي، وقصة نجاح الشركة لمدة أربع سنوات حتى الآن، ولكن مع طرازنا المحبوب A1، أصبح فرع أودي في بروكسل يسهم إسهاما كبيرا في النمو الديناميكي لعلامتنا التجارية".

وتؤكد أودي أنها تتوقع مزيدا من النجاح لهذا الطراز، خاصة بعد الخطط المستقبلية التي أعلنتها الشركة، سواء بإطلاق نسخ خاصة محدودة الإنتاج، أو إطلاق النسخة عالية الأداء المنتظرة، وهي أودي S1، التي ستقدم حلًا ملتهبا لراغبي سيارة صغيرة قوية عالية الأداء.

0 التعليقات:

إرسال تعليق