الثلاثاء، 28 يونيو، 2011

إيفوك 2012 ...جدال حول إطلاق نسخة أكبر حجما من إيفوك 2012


على الرغم من أن أخر طرازات شركة لاند روفر البريطانية العريقة ، وهو طراز إيفوك الجديد كلياً لم يُطرح تجارياً بالأسواق بعد، إلا أن هناك تقرير نشرته مجلة "أوتو كار" الإنجليزية الشهيرة للغاية ، و المتخصّصة في شؤون السيارات، كَشف عن وجود جدل دائر بين أروقة شركة لاند روفر ، محوره الاتفاق على إطلاق نسخة أكبر حجماً من إيفوك من عدمه، والتي تتضمّن في الوقت الحالي نسختين كوبيه ثلاثية وأخرى خماسية الأبواب.

ووفقاً لما نشرته المجلة ، فإذا ما قُدر للصانع الإنجليزي المُضي قُدماً في مخطّطه هذا، فسيتمكّن من ردم الهوّة المتواجدة حالياً بين طرازاي رينج روفر و رينج روفر سبورت و بين إيفوك.

"جراند إيفوك" بحسب ما أطلقت عليها المجلة ، من المقرر لها أن تستعين بنفس منصة البناء وقاعدة عجلات المسماة "LR-MS " ، وهي ذاتها المعتمدة بالنسختين السابق تقديمهما من إيفوك ، مع ضخ بعض المليمترات في طول السيارة تصل إلى نحو 300 ملم لتوفير مساحات أوسع في المقصورة للركّاب وزيادة سعة التحميل والقدرة الاستيعابية للسيارة.

ومن المتوقّع أن تحتفظ "جراند إيفوك" بالتصميم العصري نفسه لنسختي إيفوك الأخيرتين، مع بعض الاختلافات الطفيفة المحدودة؛ حيث يؤمن مصممي لاند روفر بأن هناك سوقاً لكل طرازات وموديلات السيارات النفعية متعددة المهام ـSUV - الرياضية والعملية والمميّزة، وليس بالضرورة حادة وجريئة بل وغريبة التصميم، شأن طراز BMW X6.

أما عن المحركات، فإن الاختيار المرجّح الاستعانة بمحرك إيفوك البنزيني سعة لترين مع وحدة الديزل سعة 2.2 لترات، مع خيارين للدفع الأمامي والرباعي.

0 التعليقات:

إرسال تعليق