السبت، 2 يوليو، 2011

نمو في مبيعات فولكس فاجن...والسبب جيتا 2011

ارتباط

أعلنت شركة فولكس فاجن الألمانية – الصانع رقم 1 عالمياً - مؤخّراً عن ارتفاع سهم مبيعاتها في سوق الولايات المتحدة الأمريكية في شهر يونيو 2011 الماضي، بنسبة 35 بالمئة ، وهو ما يمثله بيع 28.444 وحدة في الشهر ذاته، مقارنة بنفس الشهر من العام 2010.

كما ارتفعت مبيعات الصانع الألماني العملاق بداية من شهر يناير لعام 2011 الحالي، حتى شهر يونيو الماضي، بنسبة إجمالية وصلت إلي 22.3 بالمائة من خلال بيع قرابة 154.125وحدة في سوق الولايات المتحدة الأمريكية وحده.

وأرجعت فولكس فاجن الفضل الأكبر ، في تسجيل هذا الرقم القياسي إلى المبيعات المبشرة التى سجلها الجيل الجديد من طراز الصالون المدمج جيتا 2011 الأحدث، والذي قُدم في السوق الأمريكية في شهر أكتوبر من العام 2010 بنسخة تم تطويرها خصيصاً للسوق الأمريكي، حيث بلغت مبيعات جيتا في شهر يونيو 14.513 وحدة، أي بزيادة قدرها 120.9 بالمائة، مع بيع 76.498 وحدة منذ بداية العام الحالي ، مما يعني زيادة قدرها 77.2 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من عام 2010.

كما ساعدت النسخة المحسنة من الكروس أوفر المدمجة ، فولكس فاجن تيجوان 2012 ، والجيل الجديد من النفعية المتوسطة طوارق 2011 ، حيث ارتفعت مبيعات الموديلين بنسبة 46.9 بالمائة لطوارق و 47.1 بالمائة لتيجوان على الترتيب، بينما ازدادت مبيعات الجيل الجديد من الرياضية إيوس بنسبة 17.7 بالمائة.

ومن جهة أخرى، تدهورت مبيعات طراز الفان العائلي رويتان بنسبة 30.7 بالمائة في شهر يونيو الماضي ، مسجلاً انخفاضا إجمالياً في المبيعات بنسبة 23.8 بالمائة منذ مطلع العام الحالي.

0 التعليقات:

إرسال تعليق