الثلاثاء، 31 مايو، 2011

في غياب المنافسة اليابانية ترتفع مبيعات كيا وهيونداي في السوق الصينية

بعد الأزمة التى أصابت شركات السيارات اليابانية بعد الزلزال المدمر الذى ضرب اليابان فى شهر مارس الماضى ارتفعت مبيعات شركتى هيونداى وكيا داخل السوق الصينية فى غياب منافسها اليابانى الى اعلى معدل له منذ مايو 2009 , فقد بلغت كمية مبيعات الشركتين فى الشهر الماضى 155,000 سيارة , اى اعلى بنسبة 9.3% من العام الماضى فى حين ان اجمالى استهلاك السوق الصينى انكمش بواقع 0.25% ليصل الإستهلاك الٌإجمالى الى 1,552 مليون سيارة .

فقد ارتفعت مبيعات هيونداى بواقع 6.9% بينما ارتفعت مبيعات شركة كيا بواقع 3.5% عن العام الماضى , فى المقابل انخفضت مبيعات الشركات اليابانية انخفاض ملحوظ , فقد سجلت مبيعات شركة تويوتا 48,700 سيارة الشهر الماضى بواقع انخفاض 23.5% عن ابريل من العام الماضى بنما سجلت شركة هوندا مبيعات 43,000 سيارة مسجلة انخفاض 22% عن نظيرة فى العام الماضى وتأتى نيسان فى المؤخرة بتسجل اقل انخفاض حيث وصلت مبيعاتها الى 55,700 سيارة بواقع انخفاض 1.8% عن العام الماضى .

أزمة السيارات اليابانية 2012 إرتفاع أزمة السيارت اليابانية 2012

0 التعليقات:

إرسال تعليق